الإنفاق الخيري في المدينة المنورة وأثره في الحياة العامة خلال العصرين الأيوبي والمملوكي ( 569 - 923 هـ / 1174 - 1517م )

٩٫١٨ $

سلط الكتاب الضوء على ما بذل من الأعمال الخيرية خلال العصرين الأيوبي والمملوكي، ومدى أثر ذلك في الحياة العامة، ثم بين أنواع هذا الإنفاق ماليًّا كان أو عينيًّا، موضحًا شرائح المجتمع التي كان لها إسهامات كبيرة، على مختلف أصنافها ومستوياتها.

وأشار إلى ما كان للمدينة من الحظ الأوفر في نماذج فذة أسهمت في هذا الإنفاق الخيري بشقيه المادي والعيني، ابتغاء وجه الله تعالى في بناء المجتمع المدني، وتأمين حاجاته الإنسانية الضرورية.

ولم يغفل عن التنويه بتنوع مجالات الإنفاق الخيري في المدينة المنورة من حيث الشكل والأهداف، فكان المسجد النبوي من أولويات المحسنين من الحكام وعامة المسلمين، وامتد إحسانهم كذلك إلى الموظفين العاملين بالمسجد النبوي، وتجلى الاهتمام بالمسجد النبوي في ترميمه، والقيام على إصلاحه، وتوسعته وتطويره، وبناء الأساطين، فكان اهتمامهم بكل ما يحتاجه المسجد النبوي من عمارته وتحسينه، وتجديد سقفه.


عدد الأجزاء: (1)

تاريخ الإصدار: 1442هـ

رقم الطبعة: (1)

المؤلف: عبير بنت حمد بن علي العباد

  • ٩٫١٨ $

منتجات ربما تعجبك