أثر الوقف الإسلامي في الحياة العلمية بالمدينة المنورة

٩٫٤٥ $ ٦٫٦٢ $

هذا الكتاب دراسة منهجية جادة لظاهرة كبيرة في حضارتنا الإسلامية بعامة، وفي عاصمتها الأولى المدينة المنورة بخاصة، هي ظاهرة الوقف التعليمي الذي رعى العلم، والعلماء على امتداد العصور الماضية وهيأ لها أسباب النمو والعطاء ، وهذا البحث يقدم صورة صادقة للأثر الكبير للوقف التعليمي في نمو الحركة العلمية، ومقاومتها لكل عوامل الضعف والانحدار ، ويجمع بين الدراسة الميدانيّة الجادّة والتحليليّة الموفّقة، مع اعتماد على مراجع استعمل كثير منها لأوّل مرّة. ويتكوّن من مقدّمة وخمسة فصول ، في الفصل الأوّل: تحدث عن الوقف؛ نشأته وتطوّره ، وفي الفصل الثّاني عن أثر الوقف على العلم والتّعليم في تراثنا، وفي الفصلين الثّالث والرابع: تحدث البحث عن ـ الوقف الإسلاميّ وإسهاماته في الحياة العلميّة في المدينة المنوّرة في العهد العثماني، وفي العهد السّعوديّ ، ثمّ تناول البحث الهيئات العلميّة، والتّعليميّة في المدينة المنوّرة، وأثر الوقف فيها، وختمت الدّارسة دراستها بنتائج وتوصيات، ومقترحات لترسيخ مستقبل دور الوقف في الحياة العلميّة بالمدينة المنوّرة.

عدد الأجزاء: (1)

تاريخ الإصدار: 1424هـ

رقم الطبعة: (1)

المؤلف: سحر بنت عبدالرحمن مفتي الصديقي

  • ٩٫٤٥ $ ٦٫٦٢ $

منتجات قد تعجبك